الرئاسة الفلسطينية: التسميات الأمريكية لن تغير حقيقة الاحتلال

mansorfآخر تحديث : الأربعاء 13 مارس 2019 - 11:00 مساءً
الرئاسة الفلسطينية: التسميات الأمريكية لن تغير حقيقة الاحتلال

دانت السلطة الفلسطينية إسقاط الولايات المتحدة صفة “الأراضي المحتلة” عن الأراضي الفلسطينية والجولان السوري.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، اليوم الأربعاء إن “القرار الأمريكي المتعلق بإسقاط صفة الاحتلال عن الأراضي الفلسطينية والجولان، هو استمرار لنهج الإدارة الأمريكية المعادي لشعبنا الفلسطيني، والمخالف لكل قرارات الشرعية الدولية”.

وأضاف أن “هذه التسميات الأمريكية لن تغير من حقيقة أن الأرض الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967 والجولان العربي المحتل هي أراض تقع تحت الاحتلال الإسرائيلي وفق قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي”.

واعتبر أبو ردينة أن هذا القرار يندرج ضمن المخطط الأمريكي لتمرير ما يسمى بـ “صفقة القرن” لتصفية القضية الفلسطينية، حسب تعبيره.

وجاء ذلك ردا على تغيير الخارجية الأمريكية توصيفها لمرتفعات الجولان من “المحتل إسرائيليا” إلى “الواقع تحت سيطرة إسرائيل”. كما لم يتضمن التقرير الإشارة إلى الاحتلال في معرض الحديث عن قطاع غزة والضفة الغربية.

رابط مختصر
2019-03-13
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطيرة اليوم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mansorf