علماء الفلك الأمريكيون يعثرون على أقدم نجوم الكون

اكتشف علماء الفلك في جامعة “جون هوبكنس” الأمريكية نجمًا بلغ عمره 13.5 مليار عام، ما يمكن مقارنته بعمر الكون ذاته.

وتبلغ كتلة النجم نسبة 14 % من كتلة الشمس. وإنه يعد أحد العنصرين من نظام النجمين الذي أطلق العلماء عليه تسمية ” 2MASS J18082002 – 5104378 B “.

ونقلت بوابة ” Space.com ” الإلكترونية عن عالم الفلك الأمريكي، كيفن شلاوفمن، قوله إن النجم المذكور هو أحد النجوم الـ10 ملايين الموجودة في الكون التي تقارب عمره.

يذكر أن الفرضية الحالية الخاصة بنشوء الكون التي يتبعها العلماء تفيد بأن نجومًا أولى تشكلت على إثر الانفجار الكبير من عناصر كيميائية خفيفة مثل الهيدروجين والهيليوم وكميات ضئيلة من الليتيوم.

واكتشف علماء الفلك حتى الآن 30 نجمًا قديمًا جدا لديها كمية صغيرة من العناصر الكيميائية الثقيلة.

وقال ، كيفن شلاوفمن، “هناك احتمال وجود نجوم لها كتلة صغيرة احتفظت بتركيبة امتلكتها بعد الانفجار الكبير. لكننا لم نكتشف بعد مثل تلك النجوم. إلا أن احتمال اكتشافها لا يزال قائمًا.

يذكر أن قطر درب التبانة الذي تقع داخله منظومتنا الشمسية يقدر بـ 100 – 200 ألف سنة ضوئية. أما عدد النجوم فيه فيبلغ 200 – 400 مليار نجم. وأفادت إحدى الفرضيات الفلكية القائمة بأن تصطدم مجرتنا بعد 4 مليارات عام بمجرة أندروميدا.

تعليقات الفيسبوك