الليلة: مارتينيز يستعين بالجوكر أمام فرنسا

كشفت تقارير صحفية، عن أن الإسباني روبيرتو مارتينيز، المدير الفني للمنتخب البلجيكي، يسعى لتعويض غياب الظهير الأيمن توماس مونييه، عن مباراة فرنسا، اليوم الثلاثاء، في نصف نهائي كأس العالم.

ويغيب مونييه عن المباراة بسبب تراكم البطاقات، بعد أن حصل على إنذار أمام البرازيل في الدور ربع النهائي.

وأوضح راديو “مونت كارلو” الفرنسي أن مارتينيز قد يدفع بتوماس فيرمايلين في قلب الدفاع، بينما يلعب يان فيرتونخين كظهير أيسر، ويشارك ناصر الشاذلي على الجهة اليمنى.

ويعد الشاذلي من أكثر لاعبي بلجيكا مرونة، حيث لعب حتى الآن في مونديال روسيا بمركزي الظهير الأيسر، ولاعب الوسط الأيسر.

وأوضح أن الحل الثاني أمام مارتينيز هو مشاركة يانيك كاراسكو في مركز الظهير الأيمن، على أن يستمر الشاذلي في الجهة اليسرى.

وأشار الراديو إلى أن مشاركة كاراسكو تعد الحل الأقرب والمفضل للمدرب الإسباني.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة