أنباء عن عملية تسميم رمضان شلح، والجهاد ترفض التعقيب

نقلت “قدس برس” عن مصدر من حركة الجهاد الإسلامي، أن الأمين العام للحركة رمضان شلح، دخل قبل بضعة أسابيع في غيبوبة، عقب عملية جراحية أجريت له في مستشفى “الرسول الأعظم” بالضاحية الجنوبية في العاصمة اللبنانية بيروت.
وذكر المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن شلح (60 عاماً) أصيب بجلطات متتالية أدت إلى نقله من العاصمة السورية دمشق مقرّ إقامته الدائم، إلى بيروت، وذلك لمعالجته؛ حيث أبدى “حزب الله” اللبناني اهتماماً كبيراً لذلك.
وقال المصدر، إن قيادات “الجهاد الإسلامي” بدأت تفكر جدياً بإجراء انتخابات ضيقة لاختيار أمين عام جديد خلفاً لشلح؛ إذ أن الأطباء أخبروا مسؤولي حركته أنه لن يكون قادراً على العودة للعمل حتى لو استفاق من الغيبوبة.

تعليقات الفيسبوك