أتلتيكو يخطف التعادل من بين أنياب ريال مدريد

أفلت أتلتيكو مدريد بنقطة التعادل، أمام مضيفه ريال مدريد، في المباراة التي جمعت الفريقين، اليوم الأحد، على ملعب سانتياجو برنابيو، ضمن منافسات الجولة 31 من الدوري الإسباني.

تقدم ريال مدريد، بهدف كريستيانو رونالدو، في الدقيقة 53، ورد أنطوان جريزمان بهدف التعادل في الدقيقة 57.

وأضاف كل فريق نقطة إلى رصيده، ليبقى الوضع على ما هو عليه، أتلتيكو مدريد في المركز الثاني، برصيد 68 نقطة، خلفه ريال مدريد 64 نقطة في الثالث.

بداية الريال كانت قوية، وحاول هز شباك جاره، إلا أن يان أوبلاك، حارس مرمى أتلتيكو مدريد، كان له رأي آخر، وكان نجم الشوط الأول دون منازع، بتصديه لعدة فرص خطيرة، منها محاولتين لكريستيانو رونالدو، وتسديدة داني كارفاخال، وأنقذ هدفًا مؤكدًا من رافائيل فاران.

وتعاطف القائم الأيمن مع أوبلاك في تسديدة رائعة لماركو أسينسيو، بينما تكفل القائم الأيسر بتسديدة أخرى لمارسيلو بيمناه.

أما أتلتيكو مدريد، دخل أجواء اللقاء متأخرًا، وتحديدا بعد مرور 20 دقيقة، عندما سقط كوكي، قبل أمتار قليلة من مرمى كيلور نافاس، قبل تسديد الكرة، كما أضاع دييجو كوستا انفرادًًا، مسددًا الكرة في الزاوية القريبة، ليتصدى لها نافاس ببراعة شديدة، كما سدد ساؤول نيجويز، كرة قوية فوق العارضة بالدقيقة 33.

وواصل الميرينجي ضغطه في بداية الشوط الثاني، بضربة رأس ضعيفة لفاسكيز، قبل أن يستقبل رونالدو، كرة عرضية من بيل بيمناه قوية على يمين أوبلاك، إلا أن فرحة الملكي بالهدف لم تدم طويلا، ورد أنطوان جريزمان بهدف التعادل بعدها بـ4 دقائق.

وكاد الضيف أن يصدم أصحاب الأرض مجددا، بكرة فشل دفاع ريال مدريد في تشتيتها لتجد كوكي الذي سدد كرة قوية، تصدى لها كيلور نافاس ببراعة، لينقذ مرماه من هدف مؤكد، ثم سدد ساؤول كرة قوية بجوار القائم الأيمن.

وأجرى مدربا الفريقين سلسلة من التبديلات، وشارك بنزيما، وإيسكو، ومودريتش، مكان رونالدو، وأسينسيو، وكوفاسيتش، ورد سيميوني بتبديلات ذات صبغة دفاعية، لتأمين خط الوسط، بإشراك آنخيل كوريا، وجابي، وكيفن جاميرو، مكان فيتولو، ودييجو، كوستا وبارتي.

وضغط ريال مدريد، وأمطر منطقة جزاء منافسه بالعديد من الكرات العرضية للنشيط مارسيلو، إلا أنها لم تجد الاستقبال الجيد من بيل، وبنزيما، وإيسكو، وتوني كروس.

في الدقيقة 91، سدد سيرجيو راموس ركلة حرة، أنقذها أوبلاك من المقص الأيمن، ثم عاد راموس مجددًا للارتقاء لركلة ركنية برأسه، ولكن الكرة مرت فوق العارضة، قبل أن ينتهي اللقاء بالتعادل.

تعليقات الفيسبوك