“كبلر” يكتشف عوالم جديدة خارج المنظومة الشمسية

بعد دراسة وتحليل الصور التي أرسلها تلسكوب كبلر الذي توقف عن العمل عام 2013 وعاد إلى “الحياة” ثانية، اكتشف العلماء أنه التقط صورا لأكثر من مئة عالم جديد بينها كواكب شبيهة بالأرض.

ويقول أندريه مايو من المعهد الوطني الدنماركي لدراسة الفضاء، “لقد أكدنا وجود كواكب تدور في مدار مدته 10 أيام حول النجم HD 212657 الأقوى سطوعا من بقية النجوم، وله كوكب تابع له. هذه العوالم الميتة مهمة لنا لإمكانية دراستها باستخدام تلسكوبات أرضية”.

 


وكان علماء الفلك قد اكتشفوا منذ إطلاق تلسكوب كبلر إلى الفضاء زهاء 4 آلاف كوكب خارج المنظومة الشمسية، العشرات منها يحتمل أن تكون “توائم” محتملة لكوكبنا، أو أنها واقعة في المنطقة التي تسمى “منطقة الحياة”. لذلك حفزت العلماء على ابتكار طرق تسمح بتحديد مدى صلاحيتها للحياة، أو العثور على آثارها.

يذكر أن تلسكوب كبلر أطلقته وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” عام 2009 وكانت مهمته تهدف إلى البحث عن كواكب خارج المنظومة الشمسية، ولكنه توقف عن العمل عام 2013.

وتمكن العلماء من المحافظة عليه وعاد الآن إلى العمل وفق التوجيهات التي يستلمها من الأرض، حيث يغير العلماء اتجاهه بحيث لا تسقط أشعة الشمس في عدسته مباشرة.

تعليقات الفيسبوك